التعليم الدولي في فنلندا

توفر فنلندا للمقيمين المؤقتين والدائمين مجموعة واسعة من المدارس الدولية، للتعليم باللغة الإنجليزية ولغات أخرى بما فيها الفرنسية، والألمانية، والإسبانية، والروسية.

اقرأ المقالة

تزين مساحة كبيرة مفتوحة في مدرسة هلسنكي الدولية مجموعة هائلة من الأعلام.

تقول كاثلين ناجلي، مديرة المدرسة: “لدينا هنا أكثر من خمسين علَمًا، حيث يوجد، في الهيئة الطلابية لدينا، علم لكل جنسية”. وأضافت: “إننا نمزح عندما نقول إن الجميع يدرس هنا من السعوديين إلى السويديين”.

تأسست مدرسة هلسنكي الدولية (ISH) في عام 1963، وتضم 88 عضوًا من أعضاء هيئة التدريس و424 طالبًا. يتراوح عمر الطلاب من ثلاث أعوام إلى 18 عامًا ويتبعون برامج البكالوريا الدولية للمرحلة الابتدائية والمتوسطة والدبلومة. (للاطلاع على روابط المدارس المذكورة في هذا المقال، انظر أدناه).

وتقول ناجلي: “يعمل آباء العديد من طلابنا في شركة في فنلندا فقط لبضع سنوات،”. “بينما يعمل آباء الطلاب الآخرون كدبلوماسيين. لدينا أيضًا طلاب من عائلات محلية ترغب عائلاتهم في أن يلتحقوا بمدارس دولية”.

بالنسبة إلى أي رجل أعمال ينتقل إلى فنلندا، تكون عملية الاشتراك في مكتب التسجيل ومكتب الضرائب سهلة نسبيًا، حسب الحاجة. قد يبدو العثور على مدرسة للأطفال المغتربين مهمة كبيرة، ولكن هناك العديد من المدارس الابتدائية والثانوية التي تستخدم اللغة الإنجليزية وتقدم برامج دولية. تُستخدم اللغة الإنجليزية على نطاق واسع في فنلندا: حيث يتحدث حوالي 90 في المائة من البالغين اللغة الإنجليزية.

مجموعة متنوعة من المدراس الدولية

تعد الفسحة جزءًا من متعة الذهاب إلى المدرسة.صورة: رييتا سوبيري/ككسي

توفر كل مدرسة تعليمًا دوليًا في بيئة دولية. توجد هذه المدارس في كل مدينة فنلندية كبيرة ومتوسطة الحجم تقريبًا، من مدرسة توركو الدولية في الجنوب الغربي إلى Etelä-Karjalan IB-Lukio (مدرسة جنوب كاريليا التعليمية الدولية الثانوية)، وهي موجودة في مدينتي إيماترا ولابينرانتا. حتى أن هناك مدرسة دولية في Lyseonpuiston IB-Lukio (مدرسة Lyseonpuiston IB الثانوية) في روفانييمي، على بعد 6 كيلومترات (3.7 ميل) جنوب الدائرة القطبية الشمالية.

تعد اللغة الإنجليزية هي لغة التدريس في معظم المدارس الدولية في فنلندا، لكن بعض المدارس الدولية تستخدم اللغة الفرنسية، أو الألمانية، أو الإسبانية، أو الروسية. هناك أيضًا مدارس تقدم برامج دولية بالفنلندية والسويدية، وكلتاهما لغات رسمية في فنلندا.

تتبع المدارس الدولية في فنلندا مجموعة متنوعة من المناهج الدولية، أو الوطنية الفريدة. تُقدم البكالوريا الدولية (IB)، في المدارس الدولية الخاصة وكذلك في بعض المدارس الفنلندية العادية، وهي واحدة من أكثر شهادات البكالوريا شعبية. كما يوجد أيضًا خيارات أخرى. على سبيل المثال، تتبع مدرسة École Areva MLF في راوما المنهج الفرنسي، في حين تقدم مدرسة Deutsche Schule Helsinki مناهج معدلة باللغة الألمانية.

كما تقدم مدرستان من المدارس في هلسنكي تعليمًا باللغة الروسية. يوجد في مدرسة Suomalais-venäläinen koulu (المدرسة الفنلندية الروسية) طلاب يتحدثون الفنلندية والروسية، في حين تقدم مدرسة Myllypuro الابتدائية والمتوسطة برنامج تعليمي روسي وفنلندي ثنائي اللغة للأطفال من سن 7 إلى 16 عامًا.

يتم التدريس باللغة الفنلندية والروسية في المدرسة الفنلندية الروسية بشرق فنلندا، والتي تقع أيضًا في مدينة إيماترا، ويوينسو، ولابينرانتا – ويتحدث 25 في المائة من طلابها الروسية كلغة أولى.

التعليم الذي يمكنك الاستفادة منه في كل مكان

تكاد تكون المدارس الدولية أو البرامج الدولية داخل المدارس الفنلندية موجودة في كل مدينة كبيرة أو متوسطة الحجم في فنلندا.صورة: رييتا سوبيري/ككسي

وتوضح ناجلي أنه يمكن اعتماد مدرسة دولية بواسطة مجموعة متنوعة من المؤسسات. تُشرف وزارة التربية والتعليم الفنلندية على مدرسة هلسنكي الدولية (ISH) بالإضافة إلى ثلاث هيئات اعتماد أخرى.

وتقول ناجلي: “نحن مُعتَمَدون من قبل منظمة البكالوريا الدولية ومجلس المدارس الدولية”. “إن مدرسة هلسنكي الدولية (ISH) مُعتَمَدة من قبل جمعية نيو إنجلاند للمدارس والكليات. يتيح لنا هذا أن نقدم شهادات الثانوية الأمريكية. كما أن وزارة الخارجية الأمريكية تدعم هذا وتمنحنا الوصول إلى المزيد من الموارد”.

تساعد هذه الاعتمادات الطلاب على تلقي تعليم معترف به يمكن أن يستمر في أماكن أخرى حول العالم، كما هو الحال على المستوى الجامعي. اُعتمدت مدرسة هلسنكي الأوروبية بواسطة مؤسسة المدارس الأوروبية التي يدعمها الاتحاد الأوروبي، والتي تعترف بها جميع الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي. اعتمدت وكالة التعليم الفرنسي في الخارج مدرستين في فنلندا، هما مدرسة École Areva MLF في راوما ومدرسة École Française Jules Verne في هلسنكي.

بيئة مطمئنة

يمكن للمدرسة الدولية أن توفر جوًا مستقرًا بعد تجربة الانتقال إلى بلد آخر التي تكون مربكة في بعض الأحيان. صورة: رييتا سوبيري/ككسي

لا يوجد سجل رسمي واحد للمدارس الدولية في فنلندا، لأن البلديات المحلية مسؤولة عن تسجيل المدارس في منطقتها. تعد صفحة الويب الرسمية للمدينة مكانًا جيدًا لبدء البحث.

تقول ناجلي إن المدن الفنلندية حريصة على توسيع نطاق المدارس الدولية. حيث تريد المدن جذب أفضل الأفراد من جميع أنحاء العالم للعمل في فنلندا، ويمكن أن يكون العامل الحاسم لهم هو حصول أطفالهم على تعليم جيد في هذه البلد.

وتقول ناجلي: “يمثل طلابنا مجموعة كثيرة التنقل”. يمكن أن تكون تجربة التنقل بين البلدان تجربة مقلقة. “نحاول خلق جو دافئ ومريح لهم”.

بقلم: ديفيد ج. كورد. يونيو 2019

ما يجب مراعاته عند البحث عن مدارس دولية 

  • المنهج الدراسي
  • الاعتماد
  • الرسوم الدراسية
  • لغات التعليم
  • عملية التقديم
  • فترة الانتظار
  • اختبارات تحديد المستوى
  • المديرون والمعلمون
  • المرافق
  • الأنشطة الخارجة عن المنهج
  • مرافق ذوي الاحتياجات الخاصة

الروابط