مسيرة الفخر بهلسنكي – احتفالية للجميع

في يوم السبت الأخير من شهر يونيو، تتألق هلسنكي ببريق الألوان. على مدار أكثر من عشر سنوات، كان الجماهير يجتمعون من أجل المشاركة في مسيرة جماعية عبر احتفالية مسيرة الفخر من أجل الاحتفاء بالمساواة وحقوق الإنسان. (شاهد العرض التسلسلي المصور الذي نقدمه والذي يضم صورًا للمسيرة).

اقرأ المقالة

تعد المسيرة المفعمة بالألوان بمثابة التتويج لأسبوع الفخر بهلسنكي الذي ينعقد سنويًا، والذي يضم العديد من الفعاليات المختلفة، ومن بينها: المعارض والمحاضرات وحلقات العمل والحفلات الموسيقية. وهناك كذلك برنامج منفصل للشباب من عمر 13 عامًا إلى 29 عامًا: ويحمل اسم أسبوع الفخر للشباب.

ينطلق الموكب من ساحة مجلس الشيوخ ويتحرك متوجهًا عبر مركز مدينة هلسنكي نحو منتزه كايفوبوسيتو، والموجود في الجزء الجنوبي من المدينة. وعند الوصول إلى تلك المنطقة، تتواصل الاحتفالات عبر الحفلات الموسيقية والرقص والنزهات.

وقد شارك أكثر من 80 ألف شخص في المسيرة في عام 2019. ويرحب الاحتفال بأي شخص يدعم المساواة وحقوق الإنسان. وبالإضافة إلى الأفراد، فقد شاركت العديد من المؤسسات والمنظمات غير الحكومية، بالإضافة إلى الأحزاب السياسية والمؤسسات التابعة للمدينة والحكومة. وتدعم العديد من الشركات الخاصة كذلك احتفال مسيرة الفخر بهلسنكي، كما أن بعض هذه الشركات ترعاه كذلك.

وفي عام 2019، كان “أنتي رين” أول رئيس وزراء فنلندي يشارك في هذه المسيرة. كما شهد هذا العام كذلك انضمام أساقفة الكنيسة الإنجيلية اللوثرية الفنلندية لهذا الاحتفال بشكل رسمي للمرة الأولى. وقد كانت الكنيسة كذلك واحدة من الجهات الراعية الإعلامية الرسمية للحدث.

الأغلبية تشارك في احتفال للأقلية

بقلم أنّا روهونين، يوليو 2019

 

الروابط