ليلة نهارية: أيام منتصف الصيف في فنلندا مستمرة دائمًا

دائمًا ما يكون منتصف الصيف في فنلندا صاخبًا جدًّا، إما بسبب المياه التي يرشها السباحون والغطاسون عندما ينزلون في البحيرة، أو بسبب تساقط قطرات المطر على الأشجار. هذا الفيديو يصور كلاً من الأمرَين، تمامًا كما يصور الأيام الطويلة التي لا تتحول إلى ليالٍ.

اقرأ المقالة

والكلمة الفنلندية المستخدمة في الإشارة إلى منتصف الصيف هي يوهانوس، أو “يوحنا”، حيث يأتي عيد القديس يوحنا في نفس يوم انقلاب الشمس في الصيف أو بالقرب منه. أما في اللغة السويدية، التي تُعد لغة رسمية في فنلندا، فتُعرف هذه العطلة باسم ميدسومار.

تخلو المدن الفنلندية تقريبًا أثناء منتصف الصيف، حيث يقصد الفنلنديون الريف طالبين الأكواخ الصيفية والبحيرات والمشاعل الخاصة بمنتصف الصيف.
فيديو: فنلندا 100

وتُعد عطلة منتصف الصيف عطلة عالمية لا دينية، تكون بصفة رسمية في يوم السبت ما بين 20 و26 يونيو، حيث ترجع جذورها إلى ما قبل المسيحية. وتخلو المدن الفنلندية تقريبًا، إذ يتجه الفنلنديون إلى الريف، حيث توجد الأكواخ الصيفية والبحيرات والمشاعل الخاصة بمنتصف الصيف. (يمكنك قراءة المزيد عن تقاليد واحتفالات منتصف الصيف في المقال الخاص بنا).

في منتصف الصيف، تملأ شمس الليل صفحة السماء في أقصى الشمال دون أن تختفي أشعتها تمامًا، وحتى الأجزاء الجنوبية من فنلندا لا يخيم عليها الظلام في تلك الفترة. ومن الممكن أن تكون هذه تجربة مزعجة لمَن يقومون بزيارة فنلندا للمرة الأولى أثناء الصيف، لكنها مع ذلك خبرة مذهلة. ودائمًا ما يكون لسحر ضوء الصيف الفنلندي نفس الأثر، بغض النظر عن عدد المرات الذي تراه فيها.

بقلم بيتر مارتن، يونيو 2018