بواسطة عيش الغراب: فنانة فنلندية تُظهِر ألوان الغابة الخفية

في غابات فنلندا، الخريف هو موسم جمع عيش الغراب. تستخدم الفنانة والمصورة الفوتوغرافية Saara Alhopuro حصادها لإنشاء أعمال فنية غنية بالألوان ومؤقتة.

اقرأ المقالة

فهذه الأعمال لا تبقى طويلًا في البرية. في غضون ساعات من إنشائها، تجف المواد وتذبل، أو تأكلها حيوانات الغابة، ولكن يمكن للعالم أن يرى هذا الفن على شبكة الإنترنت.

وتقول الفنانة “بصفتي مدربة غطس سابقة، كنت دائمًا شغوفة بالطبيعة”، “كنت أعتقد أن غابتنا لا تقارن بالألوان الموجودة في الشعاب المرجانية”. [كشف كامل: عندما لا تكون مشغولة بوظيفتها كمصورة فوتوغرافية، تعمل Alhopuro كدبلوماسية في وزارة الخارجية الفنلندية والتي تشرف أيضًا على ThisisFINLAND].

وثمة تقليد يسمى “الحق العامّ في التجول” ويعني أن أي شخص يمكنه الاستمتاع بالمشي في الغابة – وقطف الثمار وعيش الغراب من هناك. بدأت Alhopuro دراسة ما إذا كان يمكنها استخدام عيش الغراب في أعمالها الفنية واكتشفت أن الوجه السفلي – خاصة من عيش الغراب السام – يقدم “لوحة ألوان جديدة ومثيرة بالكامل”.

قامت بترتيبها لتشكيل أنماط أو صور، ثم قامت بالتقاط صورة لها “قبل أن تصبح داكنة وقبل أن تهاجمها الحلزونات والطيور”، فهي تجمع أعمالها الفنية بالقرب من ممرات الغابة “ليستمتع بها المارة العاديون، وتعتقد أن هذا قد يضفي “بعض الغموض والتعجب على يومهم”. ويبدو أن معجبيها المتزايدين على إنستجرام وفيسبوك يوافقون على هذا.

وجدت Alhopuro الإلهام في أعمال فنانين البيئة مثل Andy Goldsworthy، وذكرت أيضًا Bernadette Bohan، التي تعيد استخدام الألعاب في أعمال فنية، والتي قابلتها في مهرجان الرجل المحترق 2017 (Burning Man).

وتوجد فكرة الهيكل في بعض صور Alhopuro – فهي تقول إن هذا “تصوير للموت”، ولكنه لا يرتبط بعيش الغراب السام، بل يعبِّر عن “مخاوفها حول تناقص التنوع في الطبيعة”.

تنبيه رسمي: إذا ذهبت لجمع عيش الغراب، فتذكر أن أنواعًا كثيرة منه تكون سامة. توخَّ الحذر: استخدم دليلًا جيدًا وحديثًا واستشر الأشخاص المحليين، أو فقط التزم بعرض الشرائح الخاص بنا.

بقلم العاملِين في ThisisFINLAND

اطلع على هذا أيضاً في هذه فنلندا

اقرأ المزيد

تخيل: جميع المتنزهات الوطنية الفنلندية الـ 40:

عرض الشرائح: من جزر البلطيق إلى المرتفعات القطبية الشمالية، يجمع الكتاب الرائع الذي ألفته المصورة الصحفية تي كارفينن صورًا بديعة وانطباعات شخصية مذهلة عن جميع المتنزهات الوطنية الفنلندية، والتي يبلغ عددها 40 متنزهًا.

اقرأ المزيد

السنوريات تتألق في مقاهي القطط الفنلندية

يمنح فنجان من القهوة مع قطة مدللة تجربة رائعة للغاية في مقهى القطط. سنزور مقاهي القطط في تامبير وهيلسنكي، وسنقدم عرض شرائح كاملاً لصور القطط اللطيفة.

الروابط